الأحد، 15 فبراير، 2015

من روائع الشعر الشعبي العراقي


خليني اشمك هيل...وانشغ وابتسم...واضحك واغنيلك

خليني جرح ملجوم...يتشافى بمواويلك


اذوب سنيني الك شمعه...واصير حجايه بشليلك


تضحكني وتبجيني..عطش وشفافي ذبلانه.عجب ماينصدع حيلك


يليلي وما خلص ليلك...تمر بيه ضلام وغيمه ماتمطر


يليلي اشضيع اسهيلك


تعال الروح مليانه...عتب وتريد تحجيلك


تعال وصير لكَليبي طفل واتأملك تكبر وناغيلك


واخاف اعليك لا تعثر ورابيلك


وحكَ كل جلمه كَلناهه...لشد عيوني شذرات بشناشيلك


واكَضي الباجي من عمري...جحيل وعسمت بفراكَك امتوني


يتيم وماعت الكحله عله عيوني...ولهيب الصيف غافي بطبكَة ضنوني


لون تكَعد وراويك شكثر وادم تكفوني


حجو عنك..وشو عنك..بكثر مامرت اشفافك على عيوني


وهذاك انه ورد ما فاركَ اغصانه


سهر برموش ذبلانه


دمع وعيوني ما تحمل


تعال وشوف نيشانه


جدم يمشي العمر كله...يعت بالروح فحطانه


عساهه بركَبة الشالوا خطايانه


ماكَالوا عمر ويمر مثل مرة السفانه


عمر والدنيه خلصانه


واظن الدنيه تتغير...وانه لشوكَك هذاك انه


هذاك انه



هذاك انه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق