الخميس، 31 ديسمبر، 2015

كلنا الشام رغم الشامتين

واحد حباب جدا جدا
واحد نصاب جدا جدا اسمه الشيخ العريفي....هذا الشيخ مستزوج الناس في السعودية وغير السعودية...طبعا من الثولان فقط...كان يقول اريد ان اشتري قطعة ارض في الشام لكي اسكنها بعد رحيل بشار ..لان الشام ارض ..... اما الان فبشار باق والسعودية بدأت تنهزم من الداخل اقتصاديا وعلى حدود جيزان عسكريا...هل مازال الثولان يطبلون لمثل هذا وغيره من اتباع السلفية البايخة. هنيئا لهم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق